أبناء الجالية يستعدون لخوض الانتخابات النيابية – سايد مخايل

0

لم يعد جديدا ان يخوض أبناء الجالية الانتخابات النيابية او البلدية، وخصوصا أن عددا كبيرا منهم تبوأ أعلى المناصب على المستويين المحلي والفيديرالي وعلى مستوى البلديات.

وتستعد ولاية “نيوساوث ويلز” السبت للانتخابات على مستوى الولاية التي فاز فيها حزب الأحرار الحاكم وانتزع قبل أربع سنوات مقاعد من يد منافسه حزب العمال كانت تعرف بأنها مقاعد مضمونة، إلا أن “الأحرار” سيطر على صناديق الاقتراع بقوة بعد ان شعرالمواطنون بضرورة التغيير اثر سنوات طويلة للعمال في الحكم.

هكذا كانت الصورة، أما اليوم فإن لا أحد يستطيع الجزم منذ الآن بالفوز او الخسارة لأي من الحزبيين الاساسيين ومن سيحكم الولاية الأكثر تأثيرا في استراليا في السنوات الأربع المقبلة.

وسط هذه الأجواء يدخل حلبة الصراع الانتخابي عدد من اللبنانيين موزعين بين الحزبين الكبيرين وأحزاب أخرى ومستقلين.

نواب واعضاء المجلس التشريعي

في البرلمان الحالي بشقيه النيابي والتشريعي، يوجد وزراء ونواب واعضاء من اصل لبناني سيخوضون المعركة المقبلة مجددا وهم: طوني عيسى عن مقعد غرانفيل مرشحا عن حزب الاحرار، توماس جورج عن مقعد لينداديل مرشحا عن الحزب الوطني.

ويترشح الوزير الحالي جان عجاقة لعضوية المجلس التشريعي عن دائرة ردفرن.

أما عضو المجلس التشريعي الحالي العمالي شوكت مسلماني فترشح الى عضوية المجلس التشريعي على اللائحة العمالية عن منطقة روكدايل.

لاكمبا

في مقعد لاكمبا، رشح حزب العمال المدير السابق لثانوية بانشبول للصبيان جهاد ديب في حين رشح حزب الاحرار الافغاني رشيد بوهيان ويخوض الحزب الديمقراطي المسيحي معركته بالمرشح جورج الضهر.

أوبرن 

وفي مقعد أوبرن خرجت النائبة الحالية من أصل لبناني باربرا بيري كما خرج رئيس البلدية السابق هشام زريقة من السباق حيث رشح حزب العمال رئيسه لوك فولي لهذا المقعد المكفول نسبيا لصالح العمال، فيما رشح حزب الأحرار روني العويك الشخصية المعروفة لدى اللبنانيين اذا ترأس بلدية المنطقة مرات عدة.

غرافيل

وفي مقعد غرانفيل يخوض الانتخابات من اللبنانين النائب الاحراري الحالي طوني عيسى فيما ترشحت الإعلامية لارا سليمان لهذا المقعد عن الحزب الديمقراطي المسيحي.

ليفربول وبانكستاون

أما في ليفربول فسيترشح لمقعد المنطقة عضو المجلس البلدي مظهر حديد عن “الاحرار”. وسيخوض الانتخابات جورج زخيا عن مقعد بانكستاون كمرشح لحزب الاحرار.

فيرفيلد
وعن مقعد فيرفيلد يترشح شربل صليبا على لائحة الاحرار.

الحزب الديمقراطي المسيحي

ورشح الحزب الديمقراطي المسيحي برئاسة عضو المجلس التشريعي فريد نايل عددا من اللبنانيين لخوض الانتخابات، آملا بدعم أبناء الجايلة اللبنانية وخصوصا من الطوائف المسيحية.

المرشحون هم: لارا طوق سليمان، فيوليت عبدالله، لانا الدغل، كمال بطرس، ساره رمزي، ألين اديه، مات عطيه، جورج الضهر، جوليت نصر، سام جرجس، مينا حنا، جاكي شيحا وطوني عيسى.

وفي مسح للمرشحين حسب دائرة الانتخابات في الولاية لمجلسي النواب والتشريعي امكننا احصاء ترشيح احمد قيس كمستقل عن مقعد اوبرن وجايسن خوري كمستقل عن مقعد دريموين وشربل صليبا عن مقعد فيرفيلد مرشحا عن حزب الاحرار.

كما يترشح مرشحون عراقيون ومصريون واردنيون منهم: النائب الحالي اندرو روحان (سميثفيلد – احرار) ، عضو بلدية بلاكتاون ادمون عطالله (بلاكتاون – عمال)، جمال داوود (خضر – روكدايل) وثمانية مرشحين مصريين على لوائح الحزب الديمقراطي المسيحي. ويترشح سام شكر ويحيى شهاب لهذه الانتخابات يضا.

في أي حال، السبت يخوض اللبنانيون وسواهم المعركة ومساء تفرز الاصوات وتظهر النتائج التي ستحدد من سيدخل المجلس النيابي او المجلس التشريعي ومن دخل الى حلبة الانتخابات من اجل تسجيل موقف او من اجل استكشاف حجمه في المجتمع الاسترالي والجالية اللبنانية. 

نقلاً عن الوكالة الوطنية

تحقيق سايد مخايل

Share.