ألبير كيلو صنع بعضاً من ذاكرتنا واليوم يرحل

0

يغادر المخرج ألبير كيلو الحياة بعدما استمرّ طويلاً يقدّم الفن من دون صخب. المخرج اللبناني، والمشرف على الدبلجة في أهم المسلسلات المكسيكية المعروضة عبر الشاشات اللبنانية في القرن الفائت، يودّع هذا العالم الى الأبد. في الذاكرة اسم رجل بدا في تلك اللحظة أحجية، بينما نقرأ في جينيريك غالبية المسلسلات المكسيكية أنّه أشرف على الدبلجة. ما عادت كلمة وداعاً تعوّض الحزن على من يرحلون فجأة. الى كيلو، اللغز، الأحجية، الذاكرة، الحضور، وردة. 

ونعت نقابة الفنانين المحترفين وصندوق تعاضد الفنانين “ببالغ الحزن والأسى، رمزا كبيرا من رموزها، النقيب السابق، رئيس صندوق تعاضد الفنانين، المخرج القدير ألبير كيلو . تغمده الله بواسع رحمته”.

Share.