الراعي: لا يمكن القبول ببدء سنة جديدة من الفراغ الرئاسي

0

جدد البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي مطالبته لانتخاب رئيس للجمهورية، مناشدا المسؤولين ان “يكونوا على مستوى الظرف وان يكون عندهم الشجاعة وحرية الرأي ويكون عندهم المسؤولية للجلوس على الطاولة والتوصل لمخرج لهذه الأزمة”، موجها نداءا للكتل السياسية والنيابية بعدم القبول ببدأ سنة جديدة من الفراغ على سدة الرئاسة”.

وأضاف الراعي خلال جولة بترونية: “نريد رئيسا من صنع لبنان يكون على مستوى الظرف الذي نعيشه، وجامع ويتمتع بالحكمة والتجرد لينقذ البلاد من ركامه ويستعيد له مكانته في الأسرة الدولية”، مشددا على أن “خلاص العالم العربي من خلال النموذج اللبناني والجميع ينظر الينا وبالتحديد الى موارنة لبنان”.

ولفت الراعي الى أن “الموارنة عاشوا بقيادة مطارنتهم وانطلقوا بظروف صعبة وأصعب من التي نشهدها اليوم، مسيرة 1400 سنة قادوها الموارنة من أجل الوصول الى لبنان العيش المشترك”.

ورأى أن “نظام لبنان منفتح على كل الديانات والثقافات والحضارات، والصراع القائم في الشرق الأوسط يريد ان يظهر ان الاديان لا يمكن ان تعيش مع بعضها”.

Share.