الرياضة تطيل من عمر المسنّين

0

إنّ ممارسة التمارين الرياضية الخفيفة في سنّ الشيخوخة لمدّة نصف ساعة وستة أيّام في الأسبوع، تقوّي من صحة الجسم تماماً كالإقلاع عن التدخين. هذا ما اكتشفه باحثون من الـNorwegian School of Sports Sciences في أوسلو بالنروج في دراسة نشرت في الـ British Journal of Sports Medicine في 15 أيّار 2015 ، إذ تبيّن أنّ الرجال المسنين الذين بقوا نشيطين عبر ممارسة المشي لمدّة نصف ساعة ستّ مرات في الأسبوع، هم أقلّ عرضة بنسبة 40% للموت مقارنة بالرجال الذين كانوا يعانون خمولاً بدنياً.
لا شكّ أن القيام بالتمارين الرياضية ذو فوائد عدةّ، إلاّ أنّ الباحثين في هذه الدراسة يركزون على مدى تأثيرها على الشيخوخة. للتوصّل إلى هذه النتائج، عمد الباحثون إلى دراسة وضع 6000 رجل في نروج ما فوق 73 سنة. وقد تبيّن من يمارس الرياضة بكثافة استفادة أكثر صحياً، أما من مارسها لوقت قليل انخفض لديه خطر الموت المبكر، طالما لأكثر من ساعة في الأسبوع. إنّ هذا الاكتشاف كبير بحسب الباحثين لأنّه بيّن أنّ الرياضة قد تضيف سنتين على حياة الفرد.
حتى لو أجريت هذه الدراسة على الرجال، إلا أن نتائجها تنطبق كذلك على النساء.

Share.