الكولومبية باولينا فيغا ملكة جمال الكون

0

توجت الكولومبية، باولينا فيغا ، ملكة لجمال الكون، متفوقة على منافسات من الولايات المتحدة، وأوكرانيا، وجامايكا وهولندا.

وجرت المنافسة في ولاية فلوريدا الأمريكية.

وتبلغ باولينا من العمر 22 عاما، وهي طالبة في كلية إدارة الأعمال. وتفوقت على 87 منافسة من مختلف دول العالم. وهي ثاني فتاة من كولومبيا تتوج ملكة لجمال الكون.

وكانت الكولومبية، لوث مارينا زولواغا، فازت بهذا اللقب، عام 1958.

وأهدت فيغا، المولودة في لندن، تتويجها لكولومبيا ولكل من ساندوها، قائلة: “نحن فخورون بهذا التتويج، إنه انتصار للكولومبيين جميعا، الذين كانوا يحلمون معي، ورافقوني في هذه المسيرة”.

وأضافت، في مؤتمر صحفي، أن “هذا التتويج أفضل من كأس العالم”، لأن ملكات جمال العالم، برأيها، يحظون بالاحترام في جميع أنحاء العالم.

وأشاد رئيس كولومبيا، مانويل سانتوس، بالإنجاز الذي حققته مواطنته، في تغريدة على حسابه في موقع تويتر، جاء فيه: “كولومبيا اليوم قدوة للعالم، تهانينا”.

وحصلت فيغا على أعلى نقطة ممكنة وهي 9.9 في جميع العروض التي قدمتها، حسب موقع المسابقة.

وأثارت المسابقة جدلا عندما أخذت ملكة جمال إسرائيل صورة لها مع ملكة جمال لبنان، وهو ما أثار سخط اللبنانيين، لأن البلدين في حالة حرب.

وفسرت ملكة جمال لبنان الموقف قائلة إنها كانت تأخذ صورة مع ملكة جمال اليابان وملكة جمال سلوفينيا، فإذا بملكة جمال إسرائيل تحشر نفسها بينهن، ثم نشرت الصورة لهن معا على إنستغرام.

وتأسست مسابقة مكلة جمال الكون عام 1952 في كاليفورنيا.

Share.