بري: الموضوع الرئاسي هاجس وطني

0

استقبل رئيس مجلس النواب نبيه بري في عين التينة، السفير البرازيلي الجديد جورج قادري.

ثم التقى رئيس المجلس العام الماروني الوزير السابق وديع الخازن، الذي نقل عن بري تأكيده “ثبات المسار الحواري بين تيار المستقبل وحزب الله وأن لا معوقات أمامه، فهو عامل إستقرار للوضع الداخلي وسط إهتزازات المنطقة”. واعتبر بري ان “المظلة الدولية والاقليمية ما زالت تراعي تحييد لبنان عن الصراع الميداني القائم في المنطقة”.

وأضاف الخازن ان بري تطرّق إلى الموضوع الرئاسي واعتبره “هاجسا وطنيا، بل انه بمثابة همه اليومي، وما دعواته المتكررة للإنتخاب إلا من قبيل وضع الجميع أمام مسؤولياتهم الدستورية والوطنية، إذ لا يمكن تجاهل هذا الإستحقاق لأنه يأتي في صلب الواجبات الوطنية”.

كما أعرب بري عن “تمسكه بالتشريع وضرورة إضطلاع الحكومة بمسؤوليات أحدثها الفراغ الرئاسي”، مؤكدا حرصه على المحافظة الامينة لأحكام الدستور، آخذا في الاعتبار المشاعر التي تتحكم بالمسيحيين، وآملا أن “تتوصل القيادات المسيحية الى مخرج يلبي حاجة البلاد الى رأس السلطة الدستورية”.

وندد بري والخازن بـ”العمل الاجرامي الارهابي في تونس الذي أودى بحياة سياح ومواطنين وعدد من الجرحى، لأن هذا الاعتداء يؤشر لمخاطر تطاول الاستقرار في دول المنطقة”.

وألححت بدوري على دولته، لكونه متحسسا الشعور المسيحي، أن يشدد على إيلاء المناصفة حيزا مهما لأنها تصب في مصلحة العيش الوطني وتبعد منطق التهميش عن حقوق الفئات.

من جهة أخرى، أبرق بري إلى الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي معزيا بضحايا العمل الارهابي الاجرامي الذي استهدف تونس، مؤكدا التضامن الكامل مع القيادة والشعب التونسيين في وجه الجماعات الارهابية التكفيرية. كما وجه برقية مماثلة الى رئيس مجلس النواب التونسي محمد ناصر.

Share.