بماذا تفيد العلكة صحة الانسان ؟

0

يعتقد الأغلبية أنّ مضغ العلكة هو للتسلية فقط. إنّما في الحقيقة، تتعدّد الدراسات والأبحاث التي تثبت أهميّة العلكة والفوائد التي تقدّمها لصحة الإنسان. إليك إذاً فوائد العلكة الصحية!
• العلكة تنظف الفم: أثبتت دراسة جديدة من جامعة Groningen الهولاندية ونشرت في المجلّة العلمية Plos One في العشرين من كانون الثاني أنّ مضغ العلكة لعشر دقائق على الأقل يمكّن من القبض على عشرة ملايين بكتيريا في الفم. فيعتبر بالتالي مفعول العلكة مفيداً إن كان يأتي إلى جانب غسيل الأسنان. إلاّ أن ليس كل أنواع العلكة مفيداً للفم، فعليك اختيار تلك الخالية من السكّر، لأنّ تلك التي تحتوي عليه تعزز نمو البكتيريا بدلاً من إزالتها.
• العلكة تساعد في التركيز: أثبتت دراسة لجامعة كارديف Cardiff University ونشرت في المجلّة العلمية British Journal of Psychology في 8 آذار 2013 أنّ مضغ العلكة يساعد في التركيز في مهام الذاكرة البصرية. إذ تبيّن أنّ الذين كانوا يمضغون العلكة كانت لديهم ردات فعل أسرع ونتائج أكثر دقة من الذين لم يكونوا يمضغون العلكة، وأداؤهم أفضل.
• العلكة تهدئ الأعصاب: أظهرت دراسة أخرى يابانية نشرت في 1 كانون الثاني 2014 في المجلّة العلمية Journal of Prosthodontic Research أنّ مضغ العلكة يؤثر في نظام الغدد الصماء إذ بعد مرور عشر دقائق على المضغ يزول الإجهاد.
• تساعدك في خسارة الوزن: يذكر باحثو موقع الـ Webmd أنّ دراسة من جامعة Rhode Island أظهرت أنّ الذين يمضغون العلكة يستهلكون 68 سعرة حرارية أقل عند تناول الغداء ولم يعوّضوا هذا العدد من السعرات الحرارية لاحقاً عند تناولهم وجبات أخرى. كما ساعدت العلكة المشاركين بالدراسة في سدّ جوعهم ومقاومة المأكولات الغنية بالدهون. كما يحرق الذين يمضغون العلكة 5% من السعرات الحرارية مقارنة بالذين لا يمضغون العلكة. وتوضح دراسة أخرى من جامعة Louisiana State الأميركية أنّ العلكة تساعد في التحكّم بالشهية، فتجعل المشارك يخسر 40 سعرة حرارية ويتناول كميّة أقلّ من الوجبات الخفيفة.

Share.