توقعات مايك فغالي لعام ٢٠١٥

0

اطلق “مايك فغالي” جملة من التوقعات من على شاشة الـ”otv”، اليكم ابرزها:

على الصعيد العربي سنة كثير صعبي، وعلى الصعيد الشرق الأوسط يوجد تغييرات كبرى، وعلى سعيد لبنان في صعوبات..

ورداً عن المصاعب المتعلقة بلبنان، يقول: لبنان أهون من غيرو، ورح يكون جنّة

الذي يراهن على السلام في العام 2015 مغلط، هذه السنة ملتهبة، 
واصعب شهر بها العام رقمو 6

التهاب امني واقتصادي وشعبي، الشعب ينتفض ويسقط حكومات وممالك، وبخصوص لبنان معروف ماذا يخطط له ولكنهم لن يستطيعوا فعل شيء.. وما يتعبو قلبون اللبنانيي هناك امر واقع عم يعيشو

لبنانياً: 
– تم الإتفاق على رئيس للجمهورية، دخوله سهل الى قصر بعبدا وخروجى اصعب من صعب، قد يُبكي مسيحيي لبنان: من الممكن ان يبكي المسيحيين، يمكن يقدم استقالتو، وممكن يكون امر صحي طارئ 
– في منتصف هذا العام 2015، نهاية شهر 5، تغييرات كبرى بدا تصير، جيل جديدن وهيدا الجيل مذكورفي بعض الكتب السماوية، “بودرسان” منعوت بهذه الصفة، بياكول ما بيشبع، بتحكيه ما بيسمع، بروح ما بيرجع.. إنه جيل كثير صعب..

– مقارنة بهذه السنة هيدي السنة فيها ايمان وتدين اكثر بجميع الطوائف، امام السموم الآتية.. 
– بالماضي ذكرنا أنّ المور الأمنية على صعيد العالم تستمر لغاية 2019 وخاصة ما سمي بالربيع العربي، أو خريرف عربي، يسموه يللي بدون ياه، بداية الحلول تبدأ وتنحسر هذه الأزمة بالعام 2016 وبالتحديد بأول 3 اشهر… في الامكنة المتواجدة حالياً، يعني لبنان وسوريا والأردن وفلسطين المحتلة تبدأ بالإنحسار وتنتشر الى غير مواقع..

– يستمر القتل باسم الدين والتطرف الديني، وبمرحلة من المراحل في العام المقبل عام 2015 سيكون عنا حروب بين دول 
– داعش شماعة معلق عليها اخطاء الدول العربية 
– التطرف الأكبر يولد في اوروبا، وهي ليست بمنأى عما يحدث

– التطرف الديني ينتشر حول العالم، ورأينا ماذا يحصل في استراليا 
– التطرف الديني سيكون له اماكن ثابتة والإيجابية الوحيدة ان التطرف الديني يدخل الى فلسطين المحتلة ويشكل خطر كبير على الكيان الغاشم الشيطاني الإسرائيلي 
– الأمور لن تتوقف داعشياً في لبنان وسورية والعراق والأردن والكويت والسعودية ولكن سرعان ما تزول الإمارة المشكلة في لبنان، ولبنان سيكون الذكر الوحيد بالعالم العربي الذي سيقضي على هذا الموضوع

– بعد سوء تفاهم بين الجيش اللبناني واحد الأحزاب العسكرية تعود الأمور الى مجراها الطبيعي، الجيش والمقاومة في مواجهة اعمال داخلية في لبنان 
– حقبة جديدة من الهزات الأرضية ومن النكسات السياسية 
– النكسة الكبرى السياسية ستكون على الصعيد العالمي، خضّة كبيري بالامم المتحدة

– تلويح بطرد دول التي لها حق نقض الفيتو 
– في اوروبا سيرون ما شابه ما حصل في سورية واوكرانا 
– المشاكل العرقية في اميركا ستعود والأمور لن تنتهي هنا، وما من مارتن لوثر كينغ لحلّ المشاكل، مشهد يذكرنا بآكلي اللحوم

– انه عام الجهل وعودة الى قرون الوسطى وزمن الفتوحات ولكنها ليست كلها بتصير 
– بالنصف الأول يمتد لغاية شهر 7، رحيل شخصية مهمة جدا على صعيد العالم وحزب يعمّ العالم وحداد كبير (عسى الا يكون رجل دين) محبوب عالميا، قد يكون البابا، وقد البطريرك بابا الموارنة كل الموارنة يحبونه، السيد نصر الله، شخصية كبيري على مستوى العالم اعداءه بيحترموه ولكن بالظاهر هم اعداء.

– يمكن رحيل شخصية مسيحية كبيرة جداً، ويمكن ان تكون لبنانية وهناك اكثر من شخص،وانا اعرف ببعض الطرقات تسكر عندما يكون احد الزعماء مسافر لهيدا البلد او رايح لهالمنطقة،وهيدا شفتو بامّ العين ومش غريب 
– اول 6 اشهر من 2015، يوجد سقوط لأنظمة سياسية وحزبية واغتيالات كانت بعيدي يمكن انسن يفكر فيها

– في خطر على قصور الجمهوريات 
– آخر 4 اشهر من العام سنسمع باوبئة اكبر من التي سمعناها بالعام 2014 
– هذه الأوبئة تخرج عن السيطرة، والشيء الحلو سنقول وداعاً للسرطان والسكري

– الأوبئة تُخلق من دول، وفريوس الإيبولا الذي ضرب بعض الأميركيين في اميركا عولجوا 
– فضائح كبرى تكون مادة دسمة للإعلام والإعلان على الصعيد الإقتصادي في لبنان والعالم العربي 
– احتيالات كبرى سياسية ومادية قد تؤدي الى اعلان افلاس مصارف ودول.. وهذه الدول اوروبية (اليونان واسبانيا وغيرها)

– المناخ العالمي في اضطراب وكوارث لم يشهد لها من قبل 
– قد نستعيد مشهد من مشاهد سيدنا نوح، في بعض المناطق.. اقوى من تسونامي، وكلامي يشير الى الدورة الكبيرة التي قد تمتد لفترة 18 شهراً.. 
– الإقتصاد المصارف امام فضائح كبرى تطال بعض الأشخاص المقيمين في لبنان

– العالم العربي يبدأ بتقبل واقع التقسيم 
– دول واقاليم جديدة تنشأ، دول وممالك تغيب، ودول تحتل دول وتصبح ممالك، وممالك تتقسّم 
– البحرين قد تنضم لدولة صغيرة ولكن عظمى “قطر”

– خلاف خليجي يطلق للعلن، ونهاية سعيدة للبعض ومأساوية جداً للبعض الآخر 
– الخلاف الخليجي الداخلي يتطور بتدخل ايران ويؤثر على شبه تقسيم السعودية وجزء محتل للدول المجاورة والحصة الأكبر تكون لقطر لتوسيع نشاكا 
– الربع الأخير من العام تطورات دينية وحروب جديدة بالمنطقة وفي مناطق خالية من اي شيء، وعندها يبجدأ التقسيم

– انهيار الإقتصادي في العام 2015 سيكون كبير جداً وسيؤثر على الإقتصاد اللبناني ولكنه لا يؤثر على الليرة اللبنانية 
– الإنتخابات النيابية قبل موعدها 
سعد الحريري: بالمرحلة الطويلة، يعود من الباب العريض.. ويزيل شب اسمو محكمة دولية ويلمّ شمل اللبنانيي، لمرحلة طويلة من الأمد يعيشون اللبنانيين سلام، ولكن الطائفية السياسية تُلغى ويكون آر رئيس وزراء سني.

حزب الله: يكشف اكثر من مؤامرة من الداخل تابعة لاستخبارات الإسرائيلية 
وليد جنبلاط: الزعامة تسلّم الى الوريث،ولا اتحدث عن وفاة على الإطلاق 
الرئيس بري “طبختو ما رج يكون فيها بحص” نهائياً ومتل عادتو قوي على الساحة اللبنانية، ولكن ازمة صحيو بيمرق فيها واتمنى الا تترك اي اثر سلبي

امين الجميل: التاريخ يعيد نفسو بالنسبة لآل الجميل من الناحية الإيجابية، والتقارب يتوسع اكثر نحو الكلّ.. 
سليمان فرنجية: بالمرحلة القادمة بعد الإتفاق وبالمرحلة الإنتقالية، سيكون قصر بعبدا مشغولا ومن بعدا بكون في عنا… بسنة 2016 بآخرا بكون برئاسة الجمهورية 
سمير جعجع: اسهم ترتفع جداً وقرار جريء يأخذه، ويتنحى عن الترشح، ومنصب سياسي عريق يسلكه، وموقف شجاع مشرف سيتخذه وطنياً ومسيحياً

المسودة بين التيار والقوات موجودة، وبحاجة تلتنقيح، وسنره هتاف كبير 
حوار مسيحي مسيحي والرعاية الكبرى للبطريرك، والعماد عون وسمير جعجع وامين الجميل وسليمان فرنيجة يد واحدة 
العماد عون: الله يطول بعمرو، مرحلة صعبي شوي ضيقة لا تؤثر، رئاسة الجمهورية تمرّ من الرابية الى اليرزة الى بعبدا سلة كاملة متكاملة

– احدٌ ما يشمل الجميع.. وشامل الجميع 
– اسم ترتفع كبيرة للعماد جان قهوجي، ويقول ببعض اللحظات “القرار لي”، وبمرحلة سنسمع بيان رقم 1 وبيان رقم 2 
– في معمودية كبيري للجيش

– اسرى يحرروا ومحررين يبرجعو ينئسرو 
– موضوع المخطوفين ليست نايتا سعيد بالكامل 
– رجال دين ومدنيين سيقتلون وفي مناطق بعيدة طيلة 35 سنة بلبنان

– يوجد اغتيالات جديدة للبنان 
– حداد في المتن والشمال وبيروت (ليس اغتيالات) 
– مشاهد على صعيد الطبيعة عير شايفينا

– اغتيال ارهابي بطريقة مبتكرة جديدة 
– الليرة اللبنانية تواجه اكثر من عاصفة، ولكنها ثابنة بمحلها 
– شتار قارس جداً وثلوج وبرد قارس يشهده لبنان

– مشهد بحري يفاجأ الساحة اللبنانية 
– طريقة جديدة للإحتيال في لبنان وبعض الدول العربية 
– شمال لبنان لم تنتهي الجولات بعد

– ماتم في الشمال والمتن وبيروت 
– اضطهاد غير مبرر لأحد التيارات اللبنانية 
– بقاعاً وشمالاً الإمارة لن تدوم ولكن ارهاب جديد يطال سياسيين ومدنيين ورجال دين في مناطق لم تكن من ذي قبل عرضة لشيء طيلة الأحداث اللبنانية

– تطاول على مجه اسلامي كبير نرجو الا يكون المفتي 
– اكثر من زعيم سياسي لبناني يغيب ويُغيّب 
– مخيمات النازحين مرتع للارهاب وتدخل سريع للجيش

– المخيمات الفسلطينية تحت انظار الجيش وفي مرجلة اخرى تحت امنه 
– اللواء ابراهيم اسم يتخطى الحدود اللبنانية في الإعلام العربي والغربي، عسى ان يكون خيراً 
– آل بري في دائرة الخطر

– اعادة دراسة جديدة لورقة جديدة بين حزبين 
– قائد الجيش قرار الحسم قريب جدأً 
– طرابلس متشحة بالسواد

– البطريرك الماروني موقف وطني كبير ومشؤف لانهاء الأزمة في لبنان، بعد ا~لأحيان سنراه رئيس دولة او رئيس جمهورية بعيداً عن الدين، طالع خلقو.. وسنراه رجل دين متسامح يلمّ الشمل 
– هذا العام سيكون لبنان امام بدء التنقيب على النفط

اقليمياً وفنياً ودولياً: 
– لبنان وسورية والسعودية والأردن ومصر وليبيا والعراق وفلسطين مشغولين، وخارطة جديدة لجغرافيا العالم العربي 
– ايران تتدخل بالخليج بمرحلة من المراحل، والتدخل سياسي وعسكري واقتصادي 
– الحرب تنتقل ضمن الدولة بارهاب الى حرب بين دول واخر ى على الحدود 
– استراليا واوربا بعد ما شافو شي

– شائعة كبرة تطال ميريم فارس اتمنى الا تتأذى شخصياً 
– فنان يطلّق أم طلّق.. يتزوج من فنانة 
– مرحلة الوفاة في عام 2014 تستمر في النصف الأول من عام 2015 وعلى صعيد عربي 
– التاريخ يعيد نفسه في ما حدث في افغانستان ويتكرر في اليمن ودول الجوار

– احداث العراق تهزّ الخليج.. وتدخل ايران يحصل اثر حدث معين 
– بكاء للموحدين في لبنان وسورية وفلسطين 
– مصر: حرب شاملة على الإرهاب ومتجهة الى التقسيم، واحد المناطق ستكون وطناً بديلاً.. 
– حزن وحداد رسمي في سورية يتلقى خلاله الرئيس الأسد التعازي من انحاء العالم

– اكثر من زيارة دبلوماسية وفتح سفارات غربية في سورية 
– طريق جديدة للتفجير في العالم العربي 
– جيران النار (حلب) تركيا ستشملها 
– الأكراد الى توسيع واستقرار ودولة كاملة

– المغرب يستعيد اراضيه من اسبانيا 
– النفط تراجع كبير جداً بالاسعار يعود بالنهوض فجأة ويشكل خطر على البورصات من جديد 
– طائرات التحالف انشودة امس واليوم والغد ولا تظفر بشيء، تساعد اكثر مما تدمر

– القبعات الزرق في سورية بداية حلول سياسية مما يؤدي الى انتشار الإرهاب من سورية الى العالم العربي 
– حداد رسمي بالأردن 
– اهل سعود وفي السمتقبل الملجأ الوحيد لهم بعد التقسيم هو دمشق 
– البيت الأبيض بخطر والتاج البريطاني يسقط عن عرشه

– جامع الأقصى خطر كبير جداً وبكاء من المسلمين 
– معلم ديني كبير او باحدى الممالك العربية يسقط 
– بعض ابراج العالم آيلة الى السقوط

– الامارات اجواء ساخنة امنياً داخليا ولكنها تحبط، اما على صعيد الجوار ليست بجديدة 
– ليبيا تتجه الى التقسيم 
– مصر آل المبارك الدور الأهم

– مرسي ازمة قلبية ينقل على اثرها للمستشفى، وهرج ومرج بمصر 
– الفكر الداعشي يطرق باب الشيطان الأكبر المعروف باسرائيل 
– الكرة الأرضية على موعد مع زوار جدد والتواصل قريب جداً (يمكن وصلو)

– اسماء الأسد تتصدر الصحف العربية والغربية وعسى ان يكون خيراً 
– وليد المعلم نكسة صحية جديدة نأمل ان تمر بخير 
– الإعلام العربي يقدم العزاء باحد وزراء الإعلام 
– اقفال احدى المحطات الفضائية في العالم العربي (لبنانية) وبطريقة تعسفية 

اعلامياً: 
– اقفال لمحطة لبنانية لمرحلة قد تكون ل 3 ايان او 3 اسابيع 
– حداد رسمي للتلفزيونات اللبنانية

Otv: 
– اقتصادياً هناك انتعاش 
– على صعيد البرامج يوجد تطورات كهمة 
– ادارياً قرارات تؤخذ وصارمة جداً بحق احد (شخص أو شخصان) من المقدمين.. هفوة مباشر يؤنبوا عليا فيقاصصو بمرحلة معينة..

عالمياً: 
– انهيار للبورصة وازمات اقتصادية تطال دول مستقرة امنياً واقتصاديا 
– عملة جديدة ستنشأ وستزيل بريق عملتي اليورو والدولار 
– تشرين 1 و2، فسخ تحالفات كبرى

– عمليات قد تطال مسؤولين كبار في الدين 
– تطاول كلامي يطال المفتي 
– قرر جريء جداً يتخذه مفتي الجمهورية اللبنانية

– انهيار البورصة ستؤثر بدرجة اولى ع اوروبا 
– عدد من البلدان ستتأثر بانهيار البورصة، واهمها اميركا وروسيا وفرنسا والمانيا واليونان وتركيا والصين وسورية ولبنان والاردن وبلجيكا 
– الإنهيار الأكبر يكون في السعودية، وعلىاثر ذلك يكون هناك مواجهات في بعض الدول والممالك الكبرى

– رعب في اميركا 
– الفضائح السياسية والمالية تطال اهل السياسة والدين 
– من يصدر الإرهاب على الدول العربية يبدأ الإرتداد الإرهاب عليهم

– تموز وآب وايلول، خطر كبير جداً على الصعيد الاقتصادي والأمني ويمكن أن يتأثر به لبنان بطريقة غير مباشرة 
– من يتعامل بالدولار واليورو يمنى بخسارة كبيرة

Share.