راغب علامة يعتذر

0

اعتذر الفنان راغب علامة فجأة عن عدم إحياء سهرة ختام برنامج «يلا نرقص» الذي عرض أمس على قناة mtv. وغرّد صاحب أغنية «قلبي عشقها» على صفحته على تويتر قائلاً «نظراً للظرف الأليم الذي يحصل من إرهاب وتجنّي على الجيش اللبناني أعلن اعتذاري عن السهرة». ومع غياب علامة، لم يستطع البرنامج أن يستقبل ضيفاً ثانياً لضيق الوقت، فختم العمل بمجموعة من اللوحات الراقصة فقط.

من ناحيةٍ أخرى استغربت الأم تي في غياب راغب، رغم الحجة المقنعة، من خلال تقرير عرضته في نشرتها المسائية جاء فيه:

“في المبدأ، موقف راغب علامة يدل على إنسانية كبيرة، لكن إذا ما عدنا بالتاريخ إلى الوراء، وتحديدا إلى تاريخ الثاني من آب، تاريخ اختطاف الجنود في عرسال، نجد التالي:

بعد اختطاف الجنود، أصر راغب على إحياء حفل في تونس في 17 آب وحفل آخر في إهمج قضاء جبيل في 23 آب تحت عنوان “رح نضل نسهر” تأكيدا منه على مقاومة ثقافة الموت.
هذا قبل إعدام الجنود، أما بعد إعدام الجندي الأول علي السيد في 30 آب بيوم واحد، فأصدر راغب ألبومه الجديد. وأكثر من ذلك، بعد إعدام الجندي عباس مدلج في السادس من أيلول، بأربعة أيام فقط، احتفل راغب بألبومه مع الجمهور في حفل في بيروت، كما أطل في برنامج ستار أكاديمي ليحيي السهرة.
الإعدام الثالث للجندي محمد حمية حصل في 19 أيلول، أطل راغب في برامج تلفزيونية في لبنان ومصر، كما أحيا حفلا ضخما في أبو ظبي في 23 تشرين الثاني.

إذا، لم يلغ راغب أي نشاط فني بارز خلال الأشهر الماضية رغم عمليات إعدام الجنود، وهو يستعد لحفل رأس السنة في مصر أيضا، فهل موقف الحداد استنسابي أم أنه موقف دائم؟ وهل ثقافة الحياة التي تمسك بها في بداية الأمر في مهرجانات إهمج لا تنسحب الآن على برنامج يلا نرقص، علما أن إدارة البرنامج اقترحت عليه تقديم أغنية وطنية بدل الأغنيات الراقصة لكنه أيضا لم يقبل.”

وفور عرض التقرير على شاشة الـmtv غرّد علامة عبر “تويتر” قائلا: “رأيت التقرير على أخبار المحطة العزيزة mtv حول موقفي من اعتذاري عن الظهور في برنامج “يلا نرقص”. للأسف كان التقرير غير دقيق من حيث المضمون”.

وأضاف علامة في تغريدة أخرى: “انا لم أطلب يوماً توقيف نشاطنا في حفلات عامة او تلفزيونية او ايقافها لكن الظهور المباشر في يوم يُذبح فيه الجنود غير لائق بحقنا جميعاً”.

وأضاف: “في الحقيقة أنا من أنصار محاربة الإرهاب بمتابعة الحفلات. خصوصاً ان بلد كبلدنا يعاني دائماً من المشكلات الأمنية وبالتالي اذا توقفنا سيتوقف الفن”.

وتابع: “لكن الظهور في برنامج غنائي راقص يشاهده الملايين ليلة إعدام احد الجنود والتهديد بإعدام آخرين اليوم يختلف عن الظهور في حفلة مقفلة عددها محدود”.

al-akhbar.com وال MTV

Share.