عون : لن نلغي ذاتنا من أجل أحد

0

أكد رئيس “تكتل التغيير والاصلاح” النائب ميشال عون أن “المساحة الشاسعة التي احتلها المسلحون في جرود عرسال تشكل خطرا على لبنان”، داعيا السلطة الى “تحرير هذه الجرود، حيث من الممكن قيام قاعدة عسكرية كبيرة”.

عون، وأمام وفود من زحلة زارت الرابية، دعا السلطة بجميع وزرائها ومسؤوليها العسكريين إلى “أخذ القرار بتحرير الجرود”، معتبرا أن “الحكومة لا تزال تقف موقف المتفرجة تجا ما يجري في جرود عرسال والجيش الذي لا يتحرّك “ينكسر” في الحرب”، واصفاً الجيش الذي لا يقوم بواجبه بـ”سكين المطبخ التي لم تستخدم يصيبها الصدأ”، مؤكدا أن “الخطر اليوم يهدد سيادة واستقلال لبنان والموضوع شائك ونحن بالمرصاد لفضحه”.

وفي سياق آخر، أشار إلى “محاولات لتفريغ أماكن السلطة في الدولة من المرجعيات القوية”، مؤكدا أن “هناك اضطهاد للمسيحيين”، لافتا إلى أن “الانكار علينا بممارسة حقوقنا يضرب الوحدة الوطنية التي دافعنا عنها، ونحن ضحينا كثيرا من أجل الوطن وأي تسامح أكثر من اللزوم يؤدي لالغاء الذات ونحن غير مستعدين لإلغاء ذاتنا من أجل أحد”.

وفي ملف اللاجئين السوريين، قال عون: “اتهمونا بالعنصريّة ولم يقتنعوا أن طاقة لبنان لا تستطيع إستيعاب مليون ونصف مليون سوري”، مشددا على أن “القدرات الطبيعية للبنان لا تستطيع إستيعاب الحمل الثقيل لملف اللاجئين السوريين الذين ليسوا جميعهم مسالمين”.

وتوجه عون إلى وفود قضاء زحلة قائلا: “عند النداء، نتمنى منكم تلبيته”.

Share.