ليدي غاغا وجولي أندروز تسرقان أهم لحظات الأوسكار على مواقع التواصل

0

ظهر الممثل نيل باتريك هاريس مقدم حفل جوائز الأوسكار على المسرح بملابسه الداخلية ووزعت تماثيل للأوسكار مصنوعة من مكعبات الليجو على الحضور في الحفل لكن اللحظة التي أثارت الحديث على مواقع التواصل الاجتماعي كانت عندما صعدت ليدي غاغا على خشبة المسرح لتغني مقتطفات من أغاني فيلم “ذا ساوند أوف ميوزيك”.

ووفقا للأرقام التي نشرها موقع فيسبوك يوم الاثنين فقد سيطر حفل جوائز الأوسكار على مواقع التواصل الاجتماعي بمساهمة 21 مليون شخص بثمانية وخمسين مليون تفاعل عن الحفل على موقع فيسبوك.

وغنت ليدي غاغا مقتطفات من أهم أغاني “ذا ساوند أوف ميوزيك” قبل أن تنضم لها الممثلة المخضرمة جولي أندروز بطلة الفيلم على المسرح احياء للذكرى الخمسين للفيلم. 
وقال فيسبوك إن 214 ألف شخص في الدقيقة كانوا يتحدثون عن هذه اللحظة على الموقع من جميع أنحاء العالم.

ووفقا لموقع نيلسن سوشيال الذي يراقب التعليقات على موقع تويتر فان نحو 60 ألف تغريدة نشرت في الدقيقة التي أعقبت أداء ليدي غاغا وانضمام جولي أندروز لها لتصبح أكثر لحظة تم التغريد عنها خلال الحفل.

وشاهد نحو 13 مليون شخص 5.9 مليون تغريدة في الولايات المتحدة عن حفل الأوسكار مساء يوم الأحد.

ومن أبرز اللحظات في الحفل كانت ظهور مقدم الحفل نيل باتريك هاريس على المسرح بملابسه الداخلية في محاكاة لمشهد من فيلم “بيردمان”. 
كما تلقى الحضور تماثيل للأوسكار مصنوعة من مكعبات ليجو أثناء أغنية “إيفري ثينج إيز أوسوم” من فيلم “ذا ليجو موفي”.

وبشكل عام شهد حفل الأوسكار الذي بثته شبكة إيه.بي.سي. على الهواء مباشرة تراجعا في المشاهدة بنسبة 16 في المئة مقارنة بالعام الماضي حيث لم يشاهد حفل هذا العام في الولايات المتحدة سوى 36 مليون شخص

Share.