هل مات ريكي مارتن ؟

0

حالة من الرعب اجتاحت معجبي النجم العالمي ريكي مارتن (٤٣ سنة) بعد ظهر اليوم مع انتشار خبر وفاته في حادث سير في كاليفورنيا وتداول صور وفيديو منسوبة للحادث.

الخبر أشعل مواقع التواصل الاجتماعي التي سرت عبرها العديد من الروايات المتصلة بالحادث. بدأ الامر بتغريدة تقول: “لقد غادرنا ريكي مارتن. فليرقد بسلام”. وقد نشرت عبر موقع “ميكرو بلوغينغ” ظهر اليوم. وبعد نحو ساعة، تم التداول بتغريدة أخرى: ” وفاة ريكي مارتن. العائلة تؤكد”.

الخبر لم يبق في دائرة مواقع التواصل، بل وصل الى عدد من محطات الراديو التي تداولته، قبل ان يصدر بيان عن المتحدث باسم مارتن مشيرا الى ان كل الاخبار المتداولة لم تكن سوى إشاعات!

ببساطة لقد كان مارتن ضحية أخرى للمعلومة السريعة غير الموثوقة التي يتم تداولها عبر موقع “تويتر”، وهو بذلك ينضم الى لائحة طويلة من المشاهير الذين نسجت أخبار كاذبة عنهم في مواقع التواصل.

شائعة موت مارتن التي هزت “تويتر” بعد ظهر اليوم تؤكد ضرورة الانتباه أكثر فأكثر للمعلومات المتداولة، وهو أمر ممكن لفئة من الجمهور لديها عادة الاطلاع على وسائل الاعلام التقليدية الموثوقة، لكن المشكلة الكبيرة تكمن في فئة كبيرة من الجمهور باتت تعتبر مواقع التواصل كوسائل اعلام بديل ومصدر وحيد للمعلومة. 

وفي تعليق ساخر على شائعة موته، وضع مارتن عبر حسابه على “انستغرام” صورة لأحد الشواطىء الرائعة مصحوبة بعبارة “مرحبا من الجنة”.

ricky-martin-insta

موقع القوات اللبنانية

Share.