وفاة والد نيكول كيدمان

0

صدمت نيكول كيدمان لوفاة والدها المباغتة في سنغافورة، بحسب ما كشفت وكيلة أعمالها في حين كتب زوجها كيث أربن على الانترنت أنه وزوجته “في حداد”. وقد توفي أنطوني كيدمان (75 عاما) إثر تعرضه لسكتة قلبية في ناد اجتماعي في سنغافورة، وفق ما جاء في وسائل الإعلام المحلية نقلا عن خدمات الطوارئ. وقالت ليسلي دارت وكيلة أعمال نيكول كيدمان إن الممثلة وعائلتها “تحت صدمة الوفاة المباغتة” لأنطوني كيدمان. وكتبت دارت في بيان موجه إلى وكالة الأنباء الأسترالية أن كيدمان “تقدر كثيرا الدعم الذي تتلقاه وتطلب احترام حياتها الخاصة في هذه الأوقات العصيبة”.

وقد ألغى زوجها المغني كيث أربن حفلا له في الولايات المتحدة وقال إنه سيعود مع كيدمان إلى أوستراليا.
وهو كتب على صفحته عبر “فايسبوك”: “نحن في حداد شديد على وفاة والد نيكول ونحن في طريقنا إلى أستراليا لنكون إلى جانب عائلته”.
وأضاف “أريد أن أشكر الجميع من صميم قلبي على الدعم المقدم لنا إثر هذه الخسارة الكبيرة”.
وقد تعرض أنطوني كيدمان لسكتة قلبية في مطعم في نادي “تانغلين كلاب” الذي نزل فيه خلال زيارته ابنته أنتونيا، بحسب ما جاء في صحيفة “ذي سترايتس تايمز” المحلية. وكان أنطوني كيدمان طبيبا نفسانيا يشرف على قسم الأمراض النفسية في مستشفى “سيدنيز روييل نورث شور” في سيدني.

نقلاً عن ال AFP

Share.